الأبقار السعيدة هي أبقار صحية | آرلا للأغذية لمنتجات الالبان توفر لكم الخيرات الطبيعية كل يوم

الأبقار السعيدة هي أبقار صحية تنتج البقرة السعيدة حليباً أكثر كمية وجودة. الأبقار السعيدة = أبقار صحية = حليب أفضل.

نعتني بأبقارنا

عرف أكثر عن المزارعين الملاّك.

رعاية الحيوان الجيدة هي جزء من وعدنا

رعاية الحيوان والزراعة المستدامة لا ينفصلان بالنسبة لمزارعي الألبان لدى أرلا. لدينا برنامج تحكم بالجودة اسمه "أرلاغاردن" الذي يعنى بصحة أبقار الحليب لدينا صحية ومرتاحة ومغذاة جيداً ودائماً. وهذا جيد للأبقار وجيد للمزارعين – لأن البقرة الصحية هي بقرة سعيدة – والبقرة السعيدة تنتج حليباً أكثر

لعناية بأبقارنا

يعتني مزارعو آرلا بأبقار الحليب حسب معايير آرلا للجودة والرعاية للمحافظة على صحتهم وسعادتهم. كل بقرة يتم التعامل معها بشكل مستقل، ما يعني أنه يتم تعديل العلف حسب احتياجاتها الخاصة بها يتم الاحتفاظ بسجل معلومات خاص بكل بقرة.

أبقارنا في حالة جيدة

من خلال الحفاظ على نظافة أبقارنا وبعيداً عن الرطوبة، نعمل كل ما بوسعنا لمنح الأبقار حياة جيدة في المزرعة.

الحليب الجيد يحتاج إلى علف جيد

لأننا نريد أن نوفّر الحليب الأكثر صحة وطعماً ما أمكننا، يقدّم مزارعونا أفضل طعام وماء – طازج ونقي وبالكميات اللازمة لمنح أفضل نظام غذائي كل يوم. يتم إنتاج معظم طعامها ويحصد في المزرعة نفسها.

بقارنا تنعم بالرعاية كل يوم

نعتني بأبقارنا واسطبلاتها كل يوم، وذلك جزء من نظام الجودة والرعاية للحفاظ على أبقارنا صحية وسعيدة.

أبقار الحليب على العشب

يتم الاحتفاظ ببعض أبقارنا في حظائر وبعضها على العشب خلال الصيف. موسم الرعي يمتد عادة بين شهر أبريل ونوفمبر. هناك العديد من العوامل التي تؤثر على إمكانية رعي الأبقار، منها حقول الرعي ونوع التربة حول المزرعة. كما ينبغي أن تكون الحقول قريبة من موقع الاحتلاب وأن تكون التربة متماسكة بقدر كافٍ لتمشي عليها الأبقار.

أبقار الحليب في الحظائر

يعيش الكثير من أبقار الحليب الخاصة بآرلا في حظائر بدون مرابط وهي حرة للتجول من مكان العلف إلى مكان الشرب والاحتلاب وأرضيات النوم. ومثل الأبقار الراعية، تستلقي ابقار المربط لفترة 10 – 14 ساعة في اليوم تجتر وتمضغ. برنامج "أرلاغاردن" للجودة يحتوي على متطلبات تفصيلية ينبغي على المزارعين اتباعها لضمان رعاية الحيوان.